محاولات إسرائيلية لتطبيع العلاقات مع جيبوتي

محاولات إسرائيلية لتطبيع العلاقات مع جيبوتي

ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن طائرتين تابعتين لإسرائيل توجهتا إلى جيبوتي ليلة الأحد الماضي ، وأشارت القناة الإسرائيلية الثانية عشر أن هناك جهودا تبذل من أجل ضم جيبوتي للدول المطبعة مع الكيان الصهيوني ، والسير على خطى الإمارات والبحرين والسودان.

وقد ذكر الرئيس الجيبوتي إسماعيل عمر جيلة أن بلاده لن تتبع خطى الدول المطبعة لكنه ألمح بأن هناك نوع من العلاقات القديمة بين بلاده وإسرائيل وأنه لاتوجد أي مشكلة بين جيبوتي واليهود ولا حتى إسرائيل.

وشهدت الدول العربية خطوات للتطبيع مع إسرائيل عبر مراحل مختلفة فالسودان هي الدولة العربية الخامسة التي تبرم اتفاقية تطبيع مع إسرائيل، بعد مصر (1979)، والأردن (1994)، والإمارات والبحرين (2020).

وتتميز دولة جيبوتي المستعمرة الفرنسية السابقة بموقع استراتيجي يعتبر مثيرا لأطماع الدول الكبرى وكذلك المجاورة.
ويحكمها الرئيس إسماعيل عمر جيلة الذي يحكم البلاد منذ مايو 1999 ، عندما تولى السلطة عقب تنازل سلفه حسن جوليد عن الحكم.

Share this post

Share on facebook
Share on google
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on print
Share on email